تم إلغاء تنشيط البوابة. يُرجَى الاتصال بمسؤول البوابة لديك.

فيديو السؤال: تحديد مكونات الجهاز الليمفاوي الأحياء

توجد جميع المكونات الآتية في الأوعية الليمفاوية، ما عدا –.

٠٤:٥٠

‏نسخة الفيديو النصية

توجد جميع المكونات الآتية في الأوعية الليمفاوية، ما عدا: أ: بلازما الدم، ب: كريات الدم الحمراء، ج: الأجسام المضادة، د: الأحماض الدهنية.

يتناول هذا السؤال تركيب السائل الذي تحمله الأوعية الليمفاوية. وللإجابة عن هذا السؤال، دعونا نراجع الحقائق الأساسية عن الجهاز الليمفاوي.

يؤدي الجهاز الليمفاوي أدوارًا مهمة للغاية في كل من الدورة الدموية، وامتصاص بعض العناصر الغذائية، والمناعة. الشعيرات الدموية هي أصغر الأوعية في الجهاز الدوري. ولهذه الشعيرات الدموية جدران بسمك خلية واحدة فقط، وهي منفذة؛ وهو ما يسمح بخروج السوائل منها وملء الفراغ المحيط بخلايا الجسم، الذي يسمى الفراغ البيني. وهذا السائل الذي يسمى السائل البيني هو بلازما الدم، وهي الجزء السائل من الدم. وهو يحتوي على الأكسجين والمغذيات التي تدخل الخلايا لتمكنها من الاستمرار في أداء وظيفتها. تخرج الفضلات من الخلايا إلى السائل كي يتم التخلص منها عند إعادة امتصاصه.

تعيد الشعيرات الدموية امتصاص حوالي 90 بالمائة من هذا السائل. أما نسبة 10 بالمائة المتبقية، فتمتصها الشعيرات الليمفاوية، التي يمكنك رؤيتها هنا. مرة أخرى، هذه أوعية دقيقة جدًّا متصلة بأوعية أكبر في الجهاز الليمفاوي.

من المهم أن نلاحظ هنا أن خلايا الدم الحمراء، التي تسمى أيضًا كريات الدم الحمراء، أكبر حجمًا من أن تمر عبر الشعيرات الدموية إلى الفراغ البيني. ومن ثم فإنها تظل في الدم. بمجرد دخول السائل إلى الشعيرات الليمفاوية، يطلق عليه اسم الليمف. ويمر لأعلى عبر الشعيرات الليمفاوية كي يحمل عبر جميع أنحاء الجسم إلى العقد الليمفاوية. وهنا، يتم ترشيح الليمف بحثًا عن الخلايا التالفة والسرطانية، وكذلك عن مسببات الأمراض. توجد خلايا الدم البيضاء في الغدد الليمفاوية، ومن ضمنها الخلايا الليمفاوية التائية والبائية. وهي تستجيب لأي مسببات للأمراض في الليمف عن طريق تنشيط هجوم مناعي. تنتج الخلايا الليمفاوية البائية أجسامًا مضادة لمسببات الأمراض تلتصق بها في محاولة لمنعها من الإضرار بالجسم.

ذكرنا الجهاز الدوري والدور الذي يلعبه الجهاز الليمفاوي في الجهاز المناعي. لكن ماذا عن امتصاص العناصر الغذائية؟ لنلق نظرة.

في الخملات الموجودة في الأمعاء الدقيقة توجد شعيرات دموية مهمتها امتصاص معظم المغذيات المهضومة، ولكن توجد أيضًا شعيرات دموية خاصة تسمى الأوعية اللبنية. تمتص هذه الأوعية اللبنية الدهون والفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون. وبمجرد أن تمتص الخلايا الطلائية الموجودة على الخملات الأحماض الدهنية، فإن هذه الأحماض لا تنتقل مباشرة إلى الليمف. بدلًا من ذلك، تتحول مرة أخرى إلى ثلاثي الجليسريد. ثم تتحد مع جزيئات أخرى، مثل الفسفوليبيدات والكوليسترول، لتكوين جزيئات تسمى الكيلوميكرونات. والفيتامينات التي تذوب في الدهون تحمل أيضًا في هذه الكيلوميكرونات، إن وجدت. ثم تنتقل الكيلوميكرونات عبر الجهاز الليمفاوي وتصل إلى الجهاز الدوري كي يستخدمها الجسم.

بعد مراجعة الجهاز الليمفاوي والسائل الذي يحمله، ينبغي أن نكون قادرين على الإجابة عن السؤال على نحو صحيح. عرفنا للتو أن الجهاز الليمفاوي يمتص السائل البيني؛ أي بلازما الدم التي تسربت من الشعيرات الدموية. ولا تتسرب كريات الدم الحمراء إلى الخارج لأنها كبيرة جدًّا. وتحتوي الغدد الليمفاوية على الخلايا الليمفاوية البائية، التي تنتج أجسامًا مضادة لمسببات الأمراض. وتمتص الأحماض الدهنية من الأمعاء الدقيقة وتحمل في الليمف في صورة جزيئات تسمى الكيلوميكرونات.

إذن، الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال هي الخيار ب. المكون غير الموجود في الأوعية الليمفاوية هو كريات الدم الحمراء.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.