فيديو: الوسيط والمنوال والمدى

سوزان فائق

تعريف الوسيط، والمنوال، والمدى للبيانات، وكيفية إيجادها، وأمثلة توضيحية.

٠٤:٥٩

‏نسخة الفيديو النصية

في الفيديو ده هنتكلم على الوسيط، والمنوال، والمدى. دي بنسميها مقاييس النزعة المركزية. هي بتوصف لنا مركز تجمُّع البيانات. دي بنسميها مقاييس النزعة المركزية، وبتوصف مركز تجمُّع البيانات. أول تعريف عندنا اللي هو الوسيط. هو العدد الذي يكون في وسط الأعداد المرتَّبة تصاعديًّا، أو تنازليًّا. يعني عدد الأعداد اللي قبله، بيساوي عدد الأعداد اللي بعده. بعد ما نرتّبهم تصاعديًّا وتنازليًا، هنعدّ يمين وشمال، ونشوف مين اللي في النص.

تاني تعريف عندنا هو المنوال. هو العدد الأكثر تكرارًا في البيانات المعطاة. تالت تعريف معانا هو المدى. نشوف مثال على التعريفين دول. بيقول لنا: اوجد الوسيط والمنوال، في المجموعات التالية. أعمار الموظفين: تلاتة وعشرين، واتنين وعشرين، وخمستاشر، وستة وتلاتين، وأربعة وأربعين. عايزين نجيب لهم الوسيط والمنوال.

أول حاجة هنعملها، هنرتّبهم تصاعديًّا. هنشوف الوسيط. هنشوف مين العدد اللي في وسط الأعداد. هنلاقيه هو التلاتة وعشرين. اللي قبله عددين: اتنين وعشرين، وخمستاشر. واللي بعده عددين برضو: ستة وتلاتين، وأربعة وأربعين. يبقى هو ده الوسيط. تاني حاجة نجيب المنوال. اللي هو العدد الأكثر تكرارًا في البيانات المعطاة. طبعًا هنا ما فيش أعداد متكررة، يبقى معنى كده إن ما فيش منوال.

نقلب الصفحة ونكمّل المثال. ارتفاع البنيات بالأمتار: تلاتة وعشرين، سبعة وعشرين، أربعة وعشرين، ستة وعشرين، وستة وعشرين، وأربعة وعشرين، وستة وعشرين، وأربعة وعشرين. عايزين نوجد لهم كمان الوسيط، والمنوال. أول حاجة زيّ ما قلنا، هنرتّبهم تصاعديًّا أو تنازليًّا، مش هتفرق.

هنيجي نبصّ على العدد اللي في النص. هنلاقي هنا إن دول أربعة، ودول أربعة. معنى كده إن ما فيش عدد في النص. فهنعمل إيه؟ هنجيب المتوسط، عشان نعرف الوسيط. هنجيب المتوسط إزاي؟ إن إحنا عندنا الأربعة وعشرين هيبقى قبلها تلات أعداد. والستة وعشرين بعدها تلاتة أعداد. هنجمعهم ونقسم على عددهم. يبقى أربعة وعشرين زائد ستة وعشرين، عَ الاتنين؛ هتبقى خمسة وعشرين. وهو ده هيبقى الوسيط.

عايزين نجيب المنوال، اللي هو العدد الأكثر تكرارًا. هنلاقيه الأربعة وعشرين بيتكرر تلات مرات. والستة وعشرين هو كمان بيتكرر تلات مرات. يبقى المنوال هيبقى أربعة وعشرين، وستة وعشرين.

هنقلب الصفحة ونتكلم على المفهوم التالت، اللي هو المدى. هو الفرق بين أكبر قيمة في المجموعة، وأصغر قيمة، زيّ المثال ده. عندنا مجموعة من البيانات زيّ دي. عايزين نوجد لها المدى. هنشوف أكبر قيمة في المجموعة الأعداد دي. هنلاقي أكبر قيمة هنا، مية وخمسين. وأقل قيمة هنشوفها، هنلاقيها اتناشر. معنى كده إن المدى هيساوي … أكبر قيمة عندنا هي المية وخمسين. هنطرحها من الاتناشر أقل قيمة، هتبقى مية تمنية وتلاتين. وده هيبقى المدى بتاعنا.

لو كان المدى، إلى حدٍّ ما، رقم كبير. يبقى معنى كده إن البيانات بتاعتنا دي منتشرة، أو متوزّعة على مدى كبير. طيب لو المدى صغير، معناه إن البيانات قريبة جدًّا من بعض في قيمتها. نقلب الصفحة وناخد مثال على كل المفاهيم اللي أخدناها دي.

بيقول لنا: مجموعة البيانات دي بتوضّح عدد القرود اللي موجودين في حداشر حديقة حيوان. اوجد المنوال، والوسيط، والمدى. أول حاجة هنعملها، إن إحنا هنرتّب البيانات تصاعديًّا. أول حاجة هنجيبها المنوال، وهو العدد الأكثر تكرارًا. هنلاقي العدد الأكثر تكرارًا عندنا هو التمنتاشر.

وبعدين نجيب الوسيط. اللي هو بيمثّل العدد اللي في النص. اللي قبل العدد اللي قبله، زيّ العدد اللي بعده. هنيجي هنا هنلاقي إن دول حداشر بيان. يعني هنا فيه خمسة، وهنا فيه خمسة. يبقى معنى كده إن العدد اللي في النص هو التمنية وعشرين، اللي هو الوسيط.

هنجيب المدى. أكبر عدد عندنا هو الأربعة وأربعين. أصغر عدد هو اتناشر. يبقى معنى كده إن الفرق ما بينهم اتنين وتلاتين. وده هيمثّل المدى بتاع البيانات.

يبقى في الفيديو ده اتكلمنا عن تلات تعريفات مهمّين: الوسيط، والمنوال، والمدى. وإزاي بنستفيد منهم في البيانات الإحصائية.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.