فيديو السؤال: تطبيق تقنية الأرز الذهبي على مشكلات إنتاج الغذاء الأخرى | نجوى فيديو السؤال: تطبيق تقنية الأرز الذهبي على مشكلات إنتاج الغذاء الأخرى | نجوى

فيديو السؤال: تطبيق تقنية الأرز الذهبي على مشكلات إنتاج الغذاء الأخرى العلوم • الصف الثالث الإعدادي

انضم إلى نجوى كلاسيز

شارك في حصص العلوم المباشرة على نجوى كلاسيز وتعلم المزيد حول هذا الدرس من أحد مدرسينا الخبراء!

تشير التقديرات إلى أن ٤٩٠ مليون شخص تقريبًا في الهند يحتمل أن يكون لديهم نقص في فيتامين د. كيف يمكن للعلماء استخدام ما لديهم من معرفة في إنتاج الأرز الذهبي للمساعدة في حل هذه المشكلة؟

٠٣:١١

نسخة الفيديو النصية

تشير التقديرات إلى أن ٤٩٠ مليون شخص تقريبًا في الهند يحتمل أن يكون لديهم نقص في فيتامين د. كيف يمكن للعلماء استخدام ما لديهم من معرفة في إنتاج الأرز الذهبي للمساعدة في حل هذه المشكلة؟ أ: يمكنهم تهجين أرز ذهبي وأرز طبيعي معًا لإنتاج أنواع مهجنة من الأرز ذات محتوى عال من فيتامين د. ب: يمكنهم زراعة بذور الأرز في التربة الغنية بفيتامين د لإنتاج شكل جديد من الأرز الذهبي. ج: يمكنهم استخدام نفس الطريقة لإدخال الجين الذي ينتج فيتامين د إلى الأرز.

يدور هذا السؤال حول نقص الفيتامينات والأرز الذهبي. إذن، لإيجاد الإجابة الصحيحة، دعونا نستعرض أولًا هذين المصطلحين الأساسيين.

النقص هو افتقار إلى بعض المغذيات، وهو ما يمكن أن يسبب مشاكل صحية. على سبيل المثال، يمكن أن يؤدي نقص فيتامين أ إلى ضعف الرؤية والجهاز المناعي والتكاثر. يتكون فيتامين أ في الواقع داخل الجسم من بروفيتامين أ، الذي يسمى أيضًا بالكاروتين.

يوجد الكاروتين في الأطعمة ذات الصبغات الصفراء والبرتقالية والحمراء، مثل الجزر والشمام. لسوء الحظ، لا يحتوي الأرز على بروفيتامين أ. لذلك، فإن نقص فيتامين أ منتشر على نطاق واسع في المجتمعات التي تعتمد الأرز مصدرًا رئيسيًّا للغذاء. للمساعدة في حل هذه المشكلة استخرج العلماء الجين الخاص ببروفيتامين أ ووضعوه في بذور نباتات الأرز العادية. عندما تزرع هذه البذور وتنمو فإنها تنتج أرزًا ذهبيًّا يحتوي على بروفيتامين أ.

يمكن للأشخاص الذين يستهلكون الأرز الذهبي تحويل بروفيتامين أ إلى فيتامين أ لدرء النقص. تسمى هذه العملية بالتعديل الجيني، وهو ما يعني تغيير جينوم الكائن الحي لكي يعبر عن صفة مرغوب فيها.

يتحدث السؤال عن نقص فيتامين د، الذي يمكن أن يؤدي إلى عدم نمو العظام بصورة طبيعية، بالإضافة إلى ضعف في الجهاز المناعي ومشاكل في إنتاج الهرمونات. إذن، كيف يمكن استخدام المعرفة المكتسبة من إنتاج الأرز الذهبي للمساعدة في التغلب على هذه المشكلة؟

بدلًا من إدخال جين لبروفيتامين أ في الأرز يمكن للعلماء استخلاص الجين المسئول عن إنتاج فيتامين د وإدخاله في بذور الأرز أو حتى في بذور محصول آخر شائع. إذا استهلك الأشخاص ما يكفي من هذا الأرز الجديد المعدل جينيًّا، والممثل باللون الوردي في الرسم لتمييزه عن الأرز الذهبي، فسيحصلون على كمية كافية من فيتامين د. ويمكن أن يساعد ذلك في حل مشكلة نقص فيتامين د في الهند وفي أماكن أخرى في العالم.

ومن ثم، فإن الإجابة الصحيحة للسؤال هي ج: يمكنهم استخدام نفس الطريقة لإدخال الجين الذي ينتج فيتامين د إلى الأرز.

انضم إلى نجوى كلاسيز

شارك في الحصص المباشرة على نجوى كلاسيز وحقق التميز الدراسي بإرشاد وتوجيه من مدرس خبير!

  • حصص تفاعلية
  • دردشة ورسائل
  • أسئلة امتحانات واقعية

تستخدم «نجوى» ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. اعرف المزيد عن سياسة الخصوصية