فيديو السؤال: شرح سبب صعوبة تصنيف الفيروسات الأحياء

لماذا يصعب تصنيف الفيروسات ضمن نظام ويتيكر للتصنيف؟ أ: لأن سماتها المميزة قليلة جدًّا، ب: لأنها تعتبر غير حية في العموم، ج: لأن نظام ويتيكر لم يتضمن تصنيف الكائنات الحية الدقيقة، د: لأنها اكتشفت بعدما ابتكر ويتيكر نظام التصنيف الخاص به، هـ: لأنها تشترك في الخواص مع كل من مملكة النبات ومملكة الفطريات

٠٢:٠٣

‏نسخة الفيديو النصية

لماذا يصعب تصنيف الفيروسات ضمن نظام ويتيكر للتصنيف؟ أ: لأن سماتها المميزة قليلة جدًّا. ب: لأنها تعتبر غير حية في العموم. ج: لأن نظام ويتيكر لم يتضمن تصنيف الكائنات الحية الدقيقة. د: لأنها اكتشفت بعدما ابتكر ويتيكر نظام التصنيف الخاص به. هـ: لأنها تشترك في الخواص مع كل من مملكة النبات ومملكة الفطريات.

الممالك الخمس لويتيكر هي البدائيات، والطلائعيات، والفطريات، والنباتات، والحيوانات. تتضمن هذه الممالك الكائنات الحية فقط. لكنها تشمل الكائنات الحية المجهرية التي تتكون من خلية واحدة فقط، كالبكتيريا البدائية النواة المصنفة ضمن مملكة البدائيات، وكذلك الكائنات الحية المعقدة المتعددة الخلايا، مثلنا نحن البشر.

في العموم، لا يعتبر العلماء الشيء حيًّا إلا إذا كان يتكون من خلية واحدة فأكثر. تعد الفيروسات في الأساس غلافًا بروتينيًّا يحيط بمادة وراثية. لا تتكون الفيروسات من خلايا، ولا تقوم بعملية التمثيل الغذائي، أو الأيض، لاستخراج الطاقة واستخدامها من أجل النمو أو الحفاظ على الاتزان الداخلي.

تتضاعف الفيروسات عن طريق إدخال مادتها الوراثية في خلية حية، ويرغم ذلك الخلية على إنتاج مزيد من الفيروسات. لذلك، يحتاج الفيروس إلى خلية عائلة لكي يتضاعف؛ فهو غير قادر على التضاعف بمفرده. ومن ثم، لا تمتلك الفيروسات الخواص التي تميز الكائنات الحية، ونتيجة لذلك، تعتبر غير حية في العموم.

وعليه، فإن الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال هي ب. يصعب تصنيف الفيروسات ضمن نظام ويتيكر للتصنيف؛ لأنها تعتبر غير حية في العموم.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.