فيديو السؤال: مراجعة تأثير متغيرات نظرية التصادم على معدل التفاعل الكيمياء

أي الاختيارات الآتية لا يزيد معدل التفاعل، وفقًا لنظرية التصادم؟ (أ) تصادم الجسيمات بصورة أكبر (ب) طاقة أكبر للجسيمات (ج) درجة حرارة أعلى (د) طاقة تنشيط أعلى (هـ) تركيز جسيمات أعلى.

٠٣:٤٤

‏نسخة الفيديو النصية

أي الاختيارات الآتية لا يزيد معدل التفاعل، وفقًا لنظرية التصادم؟ (أ) تصادم الجسيمات بصورة أكبر. (ب) طاقة أكبر للجسيمات. (ج) درجة حرارة أعلى. (د) طاقة تنشيط أعلى. (هـ) تركيز جسيمات أعلى.

نظرية التصادم نظرية تربط بين الجسيمات في التصادمات وتفاعليتها، وتنص على أن التفاعلات تحدث عند تصادم الجسيمات بقدر كاف من الطاقة. والتصادم بصورة أكبر وطاقة أعلى يزيد من معدل التفاعل. إذن ما تنص عليه نظرية التصادم هو أن التفاعلات لا تحدث إلا بسبب التصادم. لكن عند وقوع التصادم، يحدث أحد أمرين. ويعتمد ما سيحدث على عاملين، وهما طاقة تصادم الجسيم وطاقة تنشيط التفاعل.

في مخطط الطاقة وتقدم التفاعل، يمكننا أن نرى أن طاقة التنشيط تمثل حدبة بين المتفاعلات والنواتج. وقيمة طاقة التنشيط تساوي ارتفاع هذه الحدبة فوق أقرب خط قاعدي لها. وإذا كانت طاقة التصادم أكبر من طاقة تنشيط التفاعل، فسيحدث التفاعل وفقًا لما تنص عليه نظرية التصادم. لكن إذا كانت طاقة التصادم أقل من طاقة التنشيط، فسترتد الجسيمات بعيدًا بعضها عن بعض. بعبارة أبسط: طاقة تنشيط التفاعل هي الطاقة اللازمة لكسر الروابط في المتفاعلات والسماح بتكون النواتج.

والآن، وبعد أن راجعنا نظرية التصادم، يمكننا إلقاء نظرة على السؤال، وتحديد الخيار الذي لن يزيد معدل التفاعل وفقًا لنظرية التصادم. الخيار الأول هو تصادم الجسيمات بصورة أكبر. وفقًا لنظرية التصادم، كلما حدثت التصادمات بصورة أكبر، زاد معدل التفاعل. وهذا لأنه كلما زادت التصادمات، زادت فرص حدوث التفاعلات. ونظرًا لأن هذا يزيد معدل التفاعل، فهو ليس الجواب الصحيح.

ماذا عن الخيار: طاقة أكبر للجسيمات؟ كلما زادت طاقة الجسيمات، زادت طاقة التصادمات، وهو ما يعني أن مزيدًا من التصادمات سيؤدي إلى تفاعل ناجح. ونظرًا لأن هذا أيضًا يزيد معدل التفاعل، فهو أيضًا ليس الجواب الصحيح.

ماذا عن الخيار: درجة حرارة أعلى؟ يمكن ربط هذا الخيار بالخيار السابق؛ لأن طاقة الجسيم تزداد مع زيادة الحرارة. ومن ثم، فإن درجة الحرارة الأعلى تعني تصادمات ذات طاقة أعلى ومزيدًا من التفاعلات.

وهكذا يمكننا الانتقال إلى الخيار الرابع: طاقة تنشيط أعلى. وجود طاقة تنشيط أعلى يعني أن كل تصادم يحتاج إلى طاقة أعلى لكي يحدث تفاعل ناجح. وهكذا فإن وجود طاقة تنشيط أعلى سيبطئ التفاعل؛ ومن ثم يقلل من معدل التفاعل. بذلك نكون قد وجدنا الجواب الصحيح.

لكن للتأكد، دعونا نلق نظرة على الخيار الخامس. تركيز الجسيمات الأعلى يعني تصادم الجسيمات بصورة أكبر. والتصادمات بصورة أكبر تعني معدل تفاعل أعلى. ومن ثم، فهذا أيضًا ليس الجواب الصحيح. وهكذا، من بين الخيارات الخمسة المعطاة، الخيار الوحيد الذي لن يزيد معدل التفاعل وفقًا لنظرية التصادم هو: طاقة تنشيط أعلى.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.