فيديو: تبسيط المقادير الجبرية التي تتضمَّن أسسًا كسرية

اختصر جذر (٦٤/١ ﻯ^١٨ ﻙ^٥٨ ﻡ^٧٨).

٠٣:١١

‏نسخة الفيديو النصية

اختصر الجذر التالي: الجذر التربيعي لواحد على أربعة وستين في ي أُس تمنتاشر، ك أُس تمنية وخمسين، م أُس تمنية وسبعين.

أول حاجة كتبنا المقدار مرة أخرى، زي ما إحنا شايفين كده. بعد كده هنبدأ نوزّع الجذر التربيعي على المقادير داخل الجذر. بعد التوزيع هنلاقي الناتج كالتالي: الجذر التربيعي لواحد على أربعة وستين، في الجذر التربيعي لـ ي أُس تمنتاشر، في الجذر التربيعي لـ ك أُس تمنية وخمسين، في الجذر التربيعي لـ م أُس تمنية وسبعين.

بعد كده هنكتب المقادير تحت كل جذر تربيعي، كمقدار التربيعي. خلونا نشوف كده؛ بنلاقي إن الأربعة وستين اللي في المقام، يمكن كتابتها في صورة تمنية تربيع. بعد كده بنلاقي إن ي أُس تمنتاشر يمكن كتابتها كالتالي: ي أُس تسعة لكل أُس اتنين. بنكمّل وبنلاقي إن ك أُس تمنية وخمسين يمكن كتابتها كالتالي: ك أُس تسعة وعشرين لكل أُس اتنين. وبنلاقي إن م أُس تمنية وسبعين، يمكن كتابتها في صورة م أُس تسعة وتلاتين لكل أُس اتنين.

وبما إن الجذر التربيعي لأيّ مقدار، ولْيكُن أ تربيع، يبقى الجذر التربيعي لـ أ تربيع بيساوي أ. وبالتالي يبقى الجذر التربيعي لواحد على تمنية تربيع، عبارة عن واحد على تمنية. والمقدار التالي هيكون عبارة عن ي أُس تسعة. والمقدار التالي ك أُس تسعة وعشرين. والمقدار التالي هيكون م أُس تسعة وتلاتين.

بعد كده بنلاحظ إن المقدار ي أُس تسعة في ك أُس تسعة وعشرين في م أُس تسعة وتلاتين، جميع الأسس فردية. وبالتالي المقدار ده ممكن يبقى موجب، أو ممكن يبقى سالب. وعشان نتجنّب القيمة السالبة للمقدار ده، هنحطّ مقياس زي ما إحنا شايفين كده. بالتالي لو كان هذا المقدار موجب، يبقى قيمته هتنزل زي ما هي. ولكن لو كان سالب لأيّ سبب، المقياس هيحذف هذا السالب؛ وبالتالي هناخد القيمة المطلقة ليه. وده طبعًا لأن كان مطلوب مننا في السؤال إننا نوجد القيمة الموجبة لهذا الجذر التربيعي.

وتاني بنكرّر: ليه وضعنا المقياس؟ لأن بنلاقي إن أُسُس هذه المقادير فردية؛ وبالتالي ممكن أيّ مقدار فيهم يتسبّب لنا في وجود سالب.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.