تم إلغاء تنشيط البوابة. يُرجَى الاتصال بمسؤول البوابة لديك.

فيديو السؤال: تذكر التركيب الذي يفرز البروجسترون خلال الأشهر الأخيرة من الحمل الأحياء

ما التركيب الذي يفرز البروجسترون خلال الأشهر الخمسة الأخيرة من الحمل؟

٠٢:١٨

‏نسخة الفيديو النصية

ما التركيب الذي يفرز البروجسترون خلال الأشهر الخمسة الأخيرة من الحمل؟ أ: الجنين، ب: الجسم الأصفر، ج: حويصلة جراف، د: المشيمة، هـ: الغدة النخامية.

مطلوب منا في هذا السؤال تذكر وظيفة هرمون البروجسترون في الحمل والتركيب الذي يفرزه.

دعونا نبدأ بمراجعة ما نعرفه عن الهرمونات التي تساهم في الحفاظ على الحمل والتراكيب التي تفرزها. بعد الإخصاب، هناك العديد من الهرمونات التي تساعد في دعم الجنين المنغرس واستمرار الحمل. وتشمل هذه الهرمونات الهرمون المنبه للمناسل المشيمي البشري، أو ‪hCG‬‏، والبروجسترون، والإستروجين.

في المراحل الأولى من الحمل، ينتج ‪hCG‬‏ عن طريق الخلايا التي تحيط بالجنين النامي، وهذه الخلايا تكون المشيمة لاحقًا. الهرمون ‪hCG‬‏ مسئول جزئيًّا عن الحفاظ على سمك بطانة الرحم طوال فترة الحمل. ويضمن هذا الهرمون أيضًا استمرار إفراز البروجسترون في بداية الحمل عن طريق الجسم الأصفر، وهو تركيب مؤقت في المبيض.

يلعب البروجسترون دورًا مهمًّا أثناء الحمل من خلال منع انقباض الرحم وزيادة تدفق الدم إلى الرحم. بعد الشهر الرابع من الحمل، يتحلل الجسم الأصفر. وتتولى المشيمة دور إفراز البروجسترون خلال الأشهر المتبقية من الحمل. تفرز المشيمة أيضًا الإستروجين. أثناء الحمل، يزيد الإستروجين من تكوين الأوعية الدموية في الرحم، وهو ما يساعد على دعم نمو الحميل. إذن، بينما يفرز الجسم الأصفر البروجسترون في الأشهر الأربعة الأولى من الحمل، فإن المشيمة هي التي تفرز البروجسترون في المراحل الأخيرة من الحمل.

والآن بعد أن استعرضنا الهرمونات التي تشارك في الحفاظ على الحمل والتراكيب التي تفرزها، أصبحنا مستعدين للإجابة عن السؤال. التركيب الذي يفرز البروجسترون خلال الأشهر الخمسة الأخيرة من الحمل هو المشيمة.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.