فيديو السؤال: تذكر استخدامات الأدينوسين الثلاثي الفوسفات ‪ATP‬‏ في الحيوانات الأحياء

أي من الآتي ليس استخدامًا للأدينوسين الثلاثي الفوسفات ‪(ATP)‬‏ في الحيوانات؟ أ: تخليق جزيئات كبيرة من جزيئات أصغر، ب: الحركة والانتقال، ج: تنظيم درجة حرارة الجسم، د: الانتشار البسيط للمواد عبر الأغشية الخلوية، هـ: النقل النشط للمواد عبر الأغشية الخلوية

٠٣:٣٩

‏نسخة الفيديو النصية

أي من الآتي ليس استخداما للأدينوسين الثلاثي الفوسفات ‪ATP‬‏ في الحيوانات؟ أ: تخليق جزيئات كبيرة من جزيئات أصغر. ب: الحركة والانتقال. ج: تنظيم درجة حرارة الجسم. د: الانتشار البسيط للمواد عبر الأغشية الخلوية. هـ: النقل النشط للمواد عبر الأغشية الخلوية.

الأدينوسين الثلاثي الفوسفات ‪ATP‬‏ هو الجزيء الذي يحمل الطاقة في الخلايا الحيوانية. يوفر ‪ATP‬‏ الطاقة اللازمة لإجراء عمليات لا حصر لها داخل الخلية. تعبر جميع الإجابات هنا عن عمليات تحدث في الخلايا الحيوانية. أي العمليات تتطلب طاقة، ومن ثم ‪ATP‬‏ لإتمامها؟ دعونا نلق نظرة على الإجابات ونستبعد الخيارات غير الصحيحة.

يتطلب تخليق جزيئات كبيرة من جزيئات أصغر وجود طاقة؛ حيث تبنى الروابط التي تحمل الطاقة. هذه العملية تسمى الأيض البنائي، وتحدث عندما ترتبط جزيئات أصغر، مثل الأحماض الأمينية، معًا. باستخدام ‪ATP‬‏، تتكون الروابط بين الأحماض الأمينية، وهو ما ينتج عنه جزيء أكبر يعرف باسم البروتين. بما أن هذه العملية تستخدم ‪ATP‬‏ بالفعل، إذن يمكننا استبعادها.

تتطلب الحركة والانتقال طاقة أيضًا. نحن نعلم أن أجسامنا تحتاج إلى مزيد من ‪ATP‬‏ عندما نبذل نشاطًا؛ لأننا نتنفس بوتيرة أسرع وتنبض قلوبنا بمعدل أسرع. ويرجع ذلك إلى حدوث التنفس الخلوي داخل الخلايا بمعدل متزايد ليتناسب مع حاجة الخلايا إلى ‪ATP‬‏. ونتيجة لذلك، يستغرق الجسم وقتًا إضافيًّا لإيصال الأكسجين إلى الخلايا ونقل فضلات ثاني أكسيد الكربون بعيدًا عن تلك الخلايا للسماح باستمرار التنفس الخلوي. إذن بما أننا نعلم أن الحركة تتطلب طاقة، يمكننا استبعاد الإجابة ب أيضًا.

قد تكون هناك حاجة إلى الطاقة لتنظيم درجة حرارة الجسم أيضًا، على سبيل المثال، عندما نتحرك أو نرتجف من أجل الحفاظ على دفء الجسم. إذن، لن تكون الإجابة ج أفضل خيار أيضًا.

دعونا الآن نناقش الإجابتين د، هـ المتعلقتين بالنقل عبر الأغشية. هذه عملية مهمة تمر من خلالها المغذيات والفيتامينات والمواد الكيميائية إلى داخل الخلايا وخارجها. تنتقل الجزيئات انتقالًا طبيعيًّا من المناطق ذات التركيز المرتفع إلى المناطق ذات التركيز المنخفض دون استخدام طاقة. تعرف هذه العملية باسم الانتشار. عندما يلزم نقل شيء عكس اتجاه تدرج التركيز، أي من المناطق ذات التركيز المنخفض إلى المناطق ذات التركيز المرتفع، فإن ذلك يتطلب نقلًا نشطًا، وهو ما يستخدم الطاقة. تصف الإجابة هـ النقل النشط، وهو عملية تتطلب وجود طاقة في صورة ‪ATP‬‏. لذا يمكننا استبعاد هذا الخيار.

تصف الإجابة د الانتشار، وهو عملية سلبية لا تستهلك طاقة، أو على وجه التحديد، ‪ATP‬‏. إذن، الإجابة الصحيحة هي د. الانتشار البسيط للمواد عبر الأغشية الخلوية ليس استخدامًا للأدينوسين الثلاثي الفوسفات‪ATP‬‏ في الحيوانات.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.