فيديو السؤال: وصف الأليل الأحياء

أي من الآتي يمثل أفضل وصف للأليلات؟ (أ) صور مختلفة لنفس الجين (ب) جميع الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ في الكائن الحي (ج) مقطع من الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ يشفر لأحد البروتينات (د) تفاعل الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ مع البيئة (هـ) صور متماثلة لجينات مختلفة

٠٤:٥٧

‏نسخة الفيديو النصية

أي من الآتي يمثل أفضل وصف للأليلات؟ (أ) صور مختلفة لنفس الجين. (ب) جميع الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ في الكائن الحي. (ج) مقطع من الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ يشفر لأحد البروتينات. (د) تفاعل الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ مع البيئة. (هـ) صور متماثلة لجينات مختلفة.

يطلب هذا السؤال منا اختيار الإجابة التي تمثل أفضل تعريف لمصطلح الأليل. تذكر أنه عندما يطلب السؤال أفضل إجابة، فقد يكون هناك أكثر من خيار يبدو صحيحًا. لذلك علينا اختيار الإجابة الأصح. حسنًا، ما هو الأليل؟ يوجد داخل كل خلية من الخلايا الجسمية 23 زوجًا من الكروموسومات، أو 46 كروموسومًا إجمالًا. من كل زوج من هذه الأزواج، يرث الفرد كروموسومًا واحدًا من الأم وكروموسومًا واحدًا من الأب. وتوصف هذه الأزواج المتوافقة من الكروموسومات بأنها متناظرة.

الكروموسوم هو شريط طويل من الحمض النووي ‪(DNA)‬‏. إذا استخرجنا الحمض النووي من جميع الكروموسومات البالغ عددها 46 في إحدى الخلايا وقمنا بمده، فسنجد أن طوله يتجاوز المترين‪‎‎‬‏. وتتمثل الكروموسومات عادة في هذا الشكل المتكدس الذي تكتسبه أثناء انقسام الخلية. يحتوي كل كروموسوم على العديد من الجينات. والجين هو مقطع من الحمض النووي يشفر عادة لأحد البروتينات أو يتحكم في صفة واحدة. لنتخيل أنه، عند هذا الموقع، لدينا جين لصفة لون العين. في هذا المثال، ورث هذا الشخص أليلًا لسمة العيون الزرقاء من الأم، وأليلًا لسمة العيون البنية من الأب.

في الواقع، يتبع لون العين نمطًا وراثيًّا أكثر تعقيدًا. لكن لغرض هذا المثال، لنفترض أن لدينا خيارين: بنيًا وأزرق. ربما تتساءل عما يجعل الأليلين مختلفين. تكمن الإجابة في الشفرة، أي الشفرة الوراثية. يتكون الحمض النووي من سلسلة من النيوكليوتيدات. وتحدد هذه النيوكليوتيدات حسب القواعد الأربع المختلفة التي قد تحتوي عليها. ‏‪(A)‬‏ للأدينين، و‪(T)‬‏ للثايمين، و‪(C)‬‏ للسيتوزين، و‪(G)‬‏ للجوانين. قد يبلغ طول الجين الواحد من مئات إلى آلاف القواعد. وتختلف الأليلات لأن ترتيب هذه القواعد يختلف فيما بينها.

يتساوى طول أليل اللون الأزرق للعيون مع طول أليل اللون البني للعيون؛ لأنهما نسختان مختلفتان من نفس الجين. فهما يمثلان سمتين مختلفتين للصفة نفسها. والآن لنعد إلى خيارات الإجابة. الأليل هو صور مختلفة لنفس الجين. استنادًا إلى ما تعلمناه، فهذا صحيح. حيث يمثل الجين صفة، مثل لون العين، في حين تمثل الأليلات السمات المختلفة المتاحة لهذه الصفة، مثل العيون الزرقاء أو العيون البنية.

الأليل هو جميع الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ في الكائن الحي. هذا في الواقع تعريف الجينوم، وليس الأليل. الأليل هو مقطع من الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ يشفر لأحد البروتينات. هذا قريب لكن هذا هو تعريف الجين. لكن الأليل أكثر تحديدًا؛ حيث إنه نسخة واحدة من جين تمثل سمة واحدة لصفة. الأليل هو تفاعل الحمض النووي ‪(DNA)‬‏ مع البيئة. على الرغم من أن البيئة يمكن أن تؤثر بالتأكيد على التعبير عن جينات معينة، فإن هذا ليس تعريفًا جيدًا للأليل. الأليل هو صور متماثلة لجينات مختلفة. مرة أخرى، نعلم أن الأليل يمثل سمات أو نسخًا مختلفة للجين نفسه. لذلك فهذا التعريف غير مناسب.

إذن الخيار الذي يمثل أفضل وصف للأليلات هو أنها صور مختلفة لنفس الجين.

تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.