تستخدم نجوى ملفات تعريف الارتباط لضمان حصولك على أفضل تجربة على موقعنا. معرفة المزيد حول سياسة الخصوصية لدينا.

فيديو: إيجاد النسبة بين محيط المربع وطول ضلعه

أحمد لطفي

أيٌّ من التالي صورة تحليلية لـ ٣ﺱ^٣ + ٦ﺱ^٢ − ٥٧ﺱ − ٦٠؟ [أ] (٣ﺱ − ٣)(ﺱ + ٤)(ﺱ − ٥) [ب] (٣ﺱ + ٣)(ﺱ − ٤)(ﺱ + ٥) [ج] (٣ﺱ − ٣)(ﺱ − ٤)(ﺱ + ٥) [د] (٣ﺱ + ٣)(ﺱ + ٤)(ﺱ + ٥) [ﻫ] (٣ﺱ + ٣)(ﺱ − ٤)(ﺱ − ٥)

٠٤:٣٢

‏نسخة الفيديو النصية

أيٍّ من التالي صورة تحليلية لـ تلاتة س أُس تلاتة، زائد ستة س أُس اتنين، ناقص سبعة وخمسين س، ناقص ستين؟ أول اختيار: تلاتة س ناقص تلاتة، مضروبة في س زائد أربعة، مضروبة في س ناقص خمسة، تاني اختيار: تلاتة س زائد تلاتة، مضروبة في س ناقص أربعة، مضروبة في س زائد خمسة، تالت اختيار: تلاتة س ناقص تلاتة، مضروبة في س ناقص أربعة، مضروبة في س زائد خمسة، رابع اختيار: تلاتة س زائد تلاتة، مضروبة في س زائد أربعة، مضروبة في س زائد خمسة، خامس اختيار: تلاتة س زائد تلاتة، مضروبة في س ناقص أربعة، مضروبة في س ناقص خمسة.

عشان نقدر نوجد الصورة التحليلية للمقدار، هناخد قوس من الصورة التحليلية وهنساويه بصفر وهنوجد قيمة س، ولو عوّضنا بقيمة س في المقدار لازم المقدار يساوي صفر؛ وبالتالي لو خدنا أول قيمة من أول صورة تحليلية اللي هي تلاتة س ناقص تلاتة؛ فهيكون عندنا تلاتة س ناقص تلاتة هتساوي صفر، هنجمع تلاتة عَ الطرفين يعني هيكون عندنا تلاتة س بتساوي تلاتة، هنقسم الطرفين على تلاتة يعني هيكون عندنا إن س هتساوي واحد؛ وبالتالي هنعوّض في المقدار عن س بواحد وهنشوف إذا كانت هتساوي صفر ولا لأ. فهيكون عندنا المقدار تلاتة مضروبة في واحد أُس تلاتة، زائد ستة مضروبة في واحد أُس اتنين ناقص سبعة وخمسين مضروبة في واحد ناقص ستين؛ يعني هيساوي سالب مية وتمنية. وبما إن المقدار كان لا يساوي صفر، يبقى عند س بتساوي واحد لا تعتبر حل للمقدار؛ وبالتالي أي صورة تحليلة هتحتوي على تلاتة س ناقص تلاتة هنقدر نستبعدها فهيكون عندنا أول اختيار مستبعد، وتالت اختيار مستبعد.

لو هناخد قيمة أخرى من الصورة التحليلية وهي س ناقص أربعة؛ وبالتالي لما نساويها بصفر هيكون عندنا س ناقص أربعة هتساوي صفر هنجمع أربعة على الطرفين فهيكون عندنا س بتساوي أربعة؛ وبالتالي هنعوّض عن س في المقدار بأربعة، فهيكون عندنا تلاتة في أربعة أُس تلاتة، زائد ستة في أربعة أُس اتنين، ناقص سبعة وخمسين في أربعة، ناقص ستين؛ يعني هيساوي صفر. وبالتالي س بتساوي أربعة بتحقَّق المقدار، ويبقى الصورة التحليلية عندنا لازم تكون بتحتوي على س ناقص أربعة، وبالتالي هنستبعد أي صورة تحليلية بتحتوي على س زائد أربعة؛ يعني هنستبعد الاختيار الرابع.

وبالنسبة لآخر قيمة من الصورة التحليلية، مثلًا هناخد س زائد خمسة فيكون عندنا س زائد خمسة بتساوي صفر، هنطرح خمسة من الطرفين يعني هيكون عندنا س بتساوي سالب خمسة، هنعوّض عن س بسالب خمسة في المقدار فهيكون عندنا تلاتة في سالب خمسة أُس تلاتة، زائد ستة في سالب خمسة أُس اتنين، ناقص سبعة وخمسين في سالب خمسة ناقص ستين، يعني هيساوي صفر؛ وبالتالي لما س يتكون بتساوي سالب خمسة بتحقق المقدار وبتخليه بيساوي صفر. يبقى عندنا أي صورة تحليلية هيكون فيها س زائد خمسة، هتكون هي صورة تحليلية للمقدار، وأي صورة تحليلية هيكون يكون فيها س ناقص خمسة هنقدر نستبعدها؛ وبالتالي هنجد إن إحنا هنستبعد الاختيار رقم خمسة، ويبقى الاختيار الوحيد اللي باقي هو الاختيار رقم اتنين، وبالتالي الصورة التحليلية للمقدار: تلاتة س أُس تلاتة زائد ستة س أُس اتنين ناقص سبعة وخمسين س ناقص ستين، هتكون تلاتة س زائد تلاتة، مضروبة في س ناقص أربعة، مضروبة في س زائد خمسة.